الكلمة اليومية: قدسية بيت الرب
25 اغسطس 2013

الكنِيسة لها أوصاف كثِيرة وَيلِيق بِها آداب وَقُدسِيَّة لأِنَّها بيت الرَّبَّ وَمكان حضرَتِهِ
1- أوصاف الكنِيسة :-
الكنِيسة مُقدَّسة وَكُلَّ ما فِيها مُقدَّس الكنِيسة هِى جسد المسِيح وَهُوَ رأسها هِى جسد المسِيح السِرِّى إِذاً الجسد مِنْ الرَّأس وَالرَّأس مُقدَّس إِذاً الجسد مُقدَّس وَمِنْ ألقاب الكنِيسة فِى المزامِير أنَّها مدِينة إِلهنا مدِينة المَلِك العظِيم مدِينة ربَّ الجُنُود وَفِى سِفر إِشعياء يقُول عنها" المدِينة المُقدَّسة "مدِينة البِر لأِنَّها مصدر البِر وَمُعَلِّمة البِر لنا فِى العالم لاَ توجد مدِينة فِى الأرض نستطِيع أنْ نُسَمِيها مدِينة البِر لأِنَّ الدنس فِى كُلَّ العالم ما عدا الكنِيسة هِى الوحِيدة الَّتِى ننال فِيها الغُفران هِى الوحِيدة المكان المُقدَّس وَأى مكان آخر فِى الأرض تدَّنس وَأخذ طبع البشروَفِى سِفر زكريا يقُول عنها أنَّها " مدِينة الحقَّ "الله يُحِب أنْ يسكُنْ فِى كنِيسته وَيُحِب أنْ يُقدَّم لَهُ ذبائِح وَنِذُور فِى بيته يجِب أنْ نترائى أمامه فِى بيته فِى العهد القدِيم كَانَ الله يُحِب أنْ يذهب لَهُ النَّاس فِى أُورُشَلِيم فِى بيته وَيُقَّدِموا لَهُ تقدُمات لِذلِك قَالَ فِى العهد الجدِيد [ بيتِي بيتَ الصَّلوةِ يُدْعَى ] ( مت 21 : 13) أيضاً تُسَّمى " البِيعة " الَّتِى إِبتاعها المسِيح بِدَمِهِ وَطالما أنَّها مُبتاعه بِدَمِهِ إِذاً هِى مُقدَّسة كُلَّ جُزء فِى الكنِيسة بِيعت بِعقد قِيمته دم المسِيح وَدم المسِيح غالِى وَكُلَّ شىء يُقاس بِثَمَنه يكُون غالِى مِثْله إِذاً هِى غالية جِدّاً فِى اشعِياء 6 : 1 – 2 [ رأيتُ السَّيِّدَ جالِساً عَلَى كُرسِيٍّ عالٍ وَمُرتَفِعٍ وَأذيالُهُ تَمْلأُ الهيكل0السَّرَافِيمُ واقِفُونَ فوقهُ ] هذا هُوَ إِيماننا أنَّ المسِيح وسط الكنِيسة" عمانوئِيل إِلهنا فِي وسطنا الآن " وَ السِيرافِيم يُمَّجِدُونَهُ فِى القُدَّاس الكِيرلُسِى يقُول [ السِيرافِيم وَالشارُوبِيم فَبِجِناحينِ يُغَطُونَ وُجوهَهُمْ مِنْ أجل لاهوتك الَّذِى لاَ يستطِيعُ النظر إِليهِ وَلاَ التفكُّرَ فِيهِ ] بهاء قوِى وَمجد عظِيم جِدّاً لِذلِك نحنُ نُؤمِن أنَّ الكنِيسة مِنَ السَّماء وَليست مِنَ الأرض الكنِيسة نازِلة مِنَ السَّماء عَلَى الأرض [ رأيتُ المدِينة المُقَدَّسةَ أُورُشَلِيمَ الجدِيدةَ نازِلَةً مِنَ السَّماءِ مِنْ عِندِ اللهِ مُهَيَّأةً كَعَرُوسٍ مُزَيَّنةٍ لِرَجُلِهَا ] ( رؤ 21 : 2 ) [ إِذا ما وقفنا فِي هيكَلِكَ المُقدَّس نُحسب كَالقِيام فِي السَّماء ]( القِطعة السَّادِسة مِنْ قِطع السَّاعة الثَّالِثة )وَالكنِيسة بِها لون أسمانجونِى لِنشعُر أنَّنا قائِمِين فِى السَّماء الكنِيسة ليست جُزء مِنْ الأرض نحنُ حوَّلناها لِسماء بَلْ هِى أصلاً كيان رُوحِى نازِل مِنْ السَّماء سيِّدنا البابا يقُول عَنْ الكنِيسة[ لستِ مِنْ أرضٍ وُلدتِ قَدْ وُلدتِ فِى السَّماء أنتِ مِنْ رُوحٍ طَهُورٍ لستِ مِنْ طِينٍ وَماء ] نحنُ نُؤمِن أنَّ جُدران الكنِيسة هِى جُدران أُورُشلِيم وَأبوابها هِى أبواب أُورُشلِيم السَّماوِيَّة نحنُ نتعامل مَعْ رمز وَليسَ مَعْ مادة [ أنتِ حُبً أنتِ حقًّ أنتِ نُورً وَضِياء ] أصل طبِيعِتها ليست مِنْ الأرض لِذلِك صعب أنَّنا نُقارِن الكنِيسة بِأى مبنى أرضِى أوْ بِأى مادِيَّات توجد مُشكِلة فِى هذا الجِيل أنَّهُ أكثر الأنشِطة الإِجتماعِيَّة فِى الكنِيسة وَهذا يفقِدنا هِيبة الكنِيسة أوْ قُدسِيتها وَأصبحت بِالنِسبة لنا مكان نتردد عليه وَتعودناها حَتَّى أنَّها فقدت قُدسِيتها داخِلنا الكنِيسة كائِن رُوحِى وَليسَ لها جوهر مُستقِل عَنْ الله وَهى حقِيقة المسِيح وَصُورته نحنُ نُؤمِن أنَّ المنجليَّة هِى فم المسِيح وَأنَّهُ حاضِر عَلَى المذبح نسمو فِى الكنِيسة عَنْ طبِيعِتنا وَتختلِط وَتمتزِج بِالقوَّات السَّمائِيَّة [ إِحسِبنا مَعَْ القُوَّات السَّمائِيَّة ] لِذلِك نحنُ نحيا السَّماء وَنحنُ مازِلنا عَلَى الأرض داخِل الكنِيسة وَأنتِ فِى الكنِيسة فِترة ليست مِنْ عُمرِك بَلْ مِنْ عُمر السَّماء نحنُ نتقدَّس بِالقُدُّوس الكائِن فِى الكنِيسة نأخُذ مِنْ بِرَّه وَتواضُعه نحنُ بِحضُورنا فِيها نتحوَّل نحنُ أنفُسنا إِلَى كنِيسة[ أنَّكُمْ هيكلُ اللهِ وَرُوحُ اللهِ يسكُنُ فِيكُمْ ] ( 1كو 3 : 16) كُلَّ ما الكنِيسة تكُون ثابتة فِينا كُلَّ ما نشعُر أنَّنا ممزُوجِين بِالسَّماء [ بِبيتِكَ تَلِيقُ القداسةُ ياربُّ ] ( مز 93 : 5 )[ مَا هذا إِلاَّ بيتُ اللهِ وَهذا بابُ السَّماءِ ] ( تك 28 : 17)مِنْ ضِمن ألقاب الكنِيسة أنَّها مُقدَّسة كُلّ شِبر فِيها مُقدَّس وَدُشِن بِالميرُون جُدرانها أيقوناتها مذبحها حامِل أيقوناتها الشورية الصِينيَّة الكأس دُرج البخُور مِلعقة البخُوركُلَّ شىء فِيها مُدَّشن بِالميرُون حَتَّى أنتَ مُدَّشن بِالميرُون بِنَفْسَ الَّذِى دُشِنَ بِهِ الكنِيسة لِكى نأخُذ عربُون القداسة فِى السَّماء عربُون الأبدِية تمهِيد لِقداسة لاَ تنتهِى صِرتِ كالكنِيسة كَهيكل مُقدَّس وُضِعَ عَليكِ خِتم الكنِيسة وُضِعَ عليها خِتم القداسة لها صلوات للتقدِيس فِى صلوات تدشِين الكنائِس يقُول الأب الأُسقُف بعض الصلوات مِنْها [ يا الله الَّذِى بنى كنِيسته عَلَى الصخرة غير المُتزعزِعة ( المسِيح ) وَثبَّتها وَزيَّنها بِكُلَّ الفضائِل وَجعلها عرُوس نقية وَوَضَعَ لها طقُوس السَّمائِيين وَحوَّل لها الأرضِيين إِلَى سمائِيين لِيُسَّبِحُوا مَعَْ غير المُتجسِدِين نسألك يا إِلهنا إِسمعنا وَارحمنا] نقُول فِى القُدَّاس [ الَّذِي ثبَّتَ قِيام صِفُوف غير المُتجسِدِينَ فِي البشر ] ( مِنْ القُدَّاس الغرِيغُورِي ) فَالِنفرِض أنَّ بيننا ملائِكة جالِسِين فَثَبَِتَ صِفُوف غير المُتجسِدِين أى الملائِكة يُسَّبِحُونَ معنا [ يا مَنْ كَشَفَ لِيعقُوب قدِيسه بِذَلِكَ السُلم المُمتد إِلَى السَّماء وَالملائِكة نازِلِينَ عليهِ فَصَرَخَ قائِلاً هذا الموضِع رهِيب هذا باب السَّماء وَأخذَ الحجر الَّذِى تحتَ رأسِهِ وَأقامهُ أساساً  وَوَضَعَ الزيت عَلَى أركانه وَدَعَا الموضِع بيت الله ] هذا الحجر إِشارة للمسِيح [ الحجرُ الَّذِي رَفَضَهُ البنَّاؤُونَ هُوَ قَدْ صَارَ رأسَ الزَّاوِيةِ ] ( مت 21 : 42) الحجر الَّذِى نَامَ عليهِ أبِينا يعقُوب كَانَ مرفُوض
مُلخص :- الكنِيسة هِى بيت الله الخاص هُوَ يكُونُ لَكُمْ إِله وَأنتُمْ لَهُ شعباً هُوَ صاحِبها وَمُؤسِسَها ربِّنا يسنِد كُلَّ ضعف فِينا بِنِعمِته لَهُ المجد دائِماً أبدِيّاً آمِين
القس أنطونيوس فهمى