شخصيات سفر التكوين

Large image

خلقة الإنسان وشخصية آدم وحواء (تك ١ - ٣)
خلقة الانسان (تك ١: ٢٤- ٣١)
خلقة الإنسان على صورة الله ومثاله : . الوحيد بين كل المخلوقات السماوية والارضية الذي قيل عنه على صورة الله ومثاله هو الإنسان . الذي صنع على صورة الله ومثاله هو إنساننا الداخلي وليس الخارجي الذي يفنى
(العلامة أوريجانوس). يستنتج ق. أوغسطينوس من قول ربنا يسوع للهيروديسيين أعطى ما لقيصر لقيصر وما الله الله، هو أن ترد لقيصر المال المختوم بختمه أما الإنسان الداخلي أي النفس مختومة بالروح القدس خلقت الروح الإنسانية على صورة الله ومثاله في صفاتها الثالوثية الأساسية فهي روح كائنة ناطقة حية هكذا مع الفارق فالوجود هو الله الآب ونطقه أو عقله هو ابنه الوحيد ربنا يسوع وروحه القدوس هو حياته .

عدد الزيارات 104
عدد مرات التحميل 50
تحميل

العنوان

‎71 شارع محرم بك - محرم بك. الاسكندريه

اتصل بنا

03-4968568 - 03-3931226

ارسل لنا ايميل