الكتب

تفسير سفر مراثي إرمياء

 اسم السفر :- يسمى بالعبرية Eikhah( إي خاه ) أي (كيف) حيث أنها الكلمة الأولى للسفر كما في الكلمة الأولى للمرثاتين الثانية و الرابعة .  كاتب السفر :- - كاتب السفر هو إرميا النبي حسب التقليد واليهودي و المسيحي والدي ساهد خراب أوسليم الهيكل. - كما ينسب السفر لإرميا كل من الترجوم اليهودي والترجمة السريانية المعروفة بالبسيطة .

تفسير سفر أرميا

( اسم السفر :- (  يسمى في العبرية يرميا أو يرمياياهو :-  وهو يعني يهوه يؤسس أو يثبت أو يهوه يرفع أو يمجد.  وقد يعني الله م يرمي أي أتي بإرميا في عالم معاد له لدب وألقى بالأمم تحت الحكم بسبب خطاياهم

تفسير سفر اشعياء

زمن الأنبياء :-  الأنبياء ليس لهم زمن محدد لكن كلهم كانوا قبل ربنا يسوع لأن كلهمتنباوا عنه بلا استثناء إذ هو (ربنا يسوع) روح النبوة. لكن مع ذلك يذكر أن الأنبياء المكتوبة نبؤاتهم فى الكتاب المقدس يبدأوا من إسعياء إلى ملاخى. لكن ليس هذه النبوات بدأت بإسعيياء لكن موسى النبى يطلق عليه كما فى تسبحة الكنيسة القبطية رئيس الأنبياء .

تفسير يشوع بن سيراخ

مقدمة :-  ۱) اسم السفر : 1- حكمة سيراخ أو حكمة يیشوع بن سيراخ : فى المخطوطات اليونانية وعند أوريجانوس. ۲. الكتاب الكنسي Ecclesiasticus في الترجمة اللاتینیة وعند العلامة أوریجانوس. 􀑧 ۳. السلطة الكنسیة : لأنه استخدم في تعلیم الموعوظین وحدیثي العماد وكان دلك من قبل ق. كبریانوس والمؤرخ روفینوس. ٤. الحكمة كلية الفضیلة : مثل یوسابیوس القیصري. ٥. المعلم : بواسطة إكلیمندس السكندري. ٦. یشوع بن سمعان بن سیرا : في الترجمة البشیطة. 􀑧􀑧 ۷. سفر الحكمة ليار أسيرا: فى نسخة الكتاب المقدس طبعة لندن المتعددة اللغات حیث سیرا = سیراخ. ۸. ابن سیرا : لواضع السفر. ۹. سیراخ : للسفر نفسه. ۱۰ . أمثال ابن سیراخ : في الترجمات العبریة القدیمة. ۱۱ . حكمة ابن سیراخ أو تعلیم ابن سیرا : في التلمود.

تفسير سفر حكمة سليمان

عنوان السفر : دعي بأربع عنوانين ھم :‐  ١. حكمة سليمان : دعاه بذلك القديس إكليمندس السكندري والقديس كبريانوس والعلامة ترتليان. ٢. سليمان : دعاه بذلك القديس كبريانوس. ٣. الحكمة : في بعض النسخ اللاتينية. ٤. الحكمة الفضلى : دعاه القديسان أبيفانيوس أسقف سلاميس وأثناسيوس الرسولي بھذا الاسم. الكاتب‐:  ينسب إلى سليمان الملك ابن داود الذي عاش بين ( 970 - 930 ق . م ) وذلك لأنه دعي في السفر أن الله أمره ببناء ھيكل له في أورشليم وأنه ملك وقاضي لشعبه وبنى مذبحا للرب فيھا (أورشليم).

تفسير سفر نشيد الأناشيد

كاتبه:  كاتبه هو سليمان الحكيم بن داود من بتشبع والذي حكم على إسرائيل مدة أربعين عاما وهو ثالث ملوك إسرائيل. اسم السفر :  دعي بنشيد الأناشيد لأن سليمان كتب ما يقرب من ألف نشيد لكن هذا هو أفضلهم، فجاء اسمه في صيغة التفضيل بالإضافة مثل: ملك الملوك أو رب الأرباب (رؤ 14:7، 16:19 ، 1تى 15:6)

تفسير سفر الجامعة لسليمان الحكيم

مفتاح السفر :-) 1 )hebel( هو كلمة باطل (hebel) بالعبرية حيث أنها تكررت في السفر 37 مرة من بداية السفر( 2:1) إلى نهايته (8:12) وكأن مفهوم السفر نبذ الحياة الأرضية أي شهوات العالم، ليس لأن العالم سيئ في ذاته لكن مفهومنا نحن البشري هو الذي انحرف.  صعوبة السفر :- - يجد البعض في هذا السفر بعض صعوبات للأسباب الآتية : الشعور باليأس ... لكن فالحقيقة سليمان يكتب السفر بطريقة واقعية كما يحس الإنسان العادي (الطبيعي) الغير روحي لهذا يتكلم: "الذهاب لبيت الحزن خير من الذهاب لبيت الوليمة" (جا 2:7) والموت يحدث للإنسان كما للبهيمة (جا 19:3) غياب نغمة الفرح والشكر والتسبيح فيه فقد يكون ذلك لتغلب حزن التوبة لسليمان على أخطائه . ركز السفر على الجانب السلبي دون أن يتجاهل الجانب الإيجابي مثل التطلع إلى شئون الحياة كعطية إلهية. ركز على الموت لكي يرفع كل إنسان إلى الحياة ما بعد الموت

تفسير سفر الأمثال لسليمان الحكيم

العنوان :-  + الأمثال ومعاني الاسم : في العبرية ميشال mishel 1- رمز مثل علاقة النفس البشرية بربنا يسوع مثل (حز2:17) 2- حديث (عدد 8:22) 3- أغنيه شعر عن النصرة(إر4:14) 4- حوار أو جدال (أي 2:29) 5- مثال أي شيء يقابل شيئا. 6- مرثاة. 7- حكمة أي كلمة مقتضبة تحمل معاني كثيرة. 8- تدبير الشيء أو إدارية ( تك 18:1 ، خر 8:21)

كتاب سفر المزامير

يعتبر المزامور الأول هو مدخل لسفر المزامير كله من حيث الموصوع يبدأ بحياة الإنسان المطوب أى يحيا الفرح إد هدا السفر ليس سفر سعرى أو قطعة أدبية دينية لكنة موصوع لنسبح ونفرح به الجماعات المقدسة

العنوان

‎71 شارع محرم بك - محرم بك. الاسكندريه

اتصل بنا

03-4968568 - 03-3931226

ارسل لنا ايميل