بين أبيجايل الكرملية وداود الملك

Large image

الكتاب المقدس وإن كان قد تكلم عن حواء وكيف أسقطت آدم من الفردوس، لكن تكلم عن القديسة العذراء مريم, وكيف صارت وسيلة لخلاص جنسنا, وتكلم عن أبيجايل المرأة الحكيمة وعن المرأة الكنعانية وعن كثير من النساء اللواتي توشحن بالحكمة, فإذا كانت حواء قد تصرفت بعدم حكمة فى الفردوس، فإن هناك نساء كثيرات أيضا قد تزين بهن جنس النساء, وعلى رأسهن العذراء مريم, وبينهن القديسة العفيفة الشهيدة دميانه مع صاحباتها العذارى الأربعين.وحديثنا هو عن إحدى نساء الكتاب المقدس, التى تقدم مثلا من أمثلة الحكمة وبُعد النظر والاستجابة لصوت الله وأيضًا انفتاح القلب لعمل الله فيه, هذه المرأة هي أبيجايل التي عاشت فى زمان داود النبى والملك.

عدد الزيارات 1863
عدد مرات التحميل 600
تحميل

العنوان

‎71 شارع محرم بك - محرم بك. الاسكندريه

اتصل بنا

03-4968568 - 03-3931226

ارسل لنا ايميل