الكتب

الخادم و .... الجزء الاول

سلسلة مقالات للخادم عن جوانب هامة فى حياة الخدمة الخادم والتكريس .. والتلمذة .. والدافع ..والتعب .. والمسؤلية ..مرمم الثغرة .. والتأثير .. وأخطر الأعداء .. والسيرة ..والإزدواجية .. والعثرة .. والإحباط .. وعلاج الإحباط ..والمشجعات .. والإيمان بعمل الله .. والفرح .. والأنشطة ..وهذا الجيل .. والواقع .. والمشورة .. والمناسبات .. والصوم ..والمذبح .. والإفخارستيا .. والتعليم العقيدى .

مسابقة كتاب نظرة شاملة لأسفار الكتاب المقدس

اذكر في أي سفر من اسفار الكتاب المقدس ذكر الموضوع الآتي

نظرة شاملة لأسفار الكتاب المقدس

الإنجيل كلمة يونانية تعنى البشارة المفرحة أو خبر سار وأحيانا ً يطلق عليه كتاب الكتب أو الكتاب .

سيرة أنطونيوس بقلم أثناسيوس

سيرة القديس العظيم الأنبا أنطونيوس انها سيرة من القرن الرابع الميلادى فهى ليست جديدة ولكنها ستبقى جديدة انها سيرة حية متجددة نشرت بلغات عديدة ولكن لا يفهمها إلا الذى يعرف لغة الحب الإلهى انها سيرة ألهبت القلوب وجذبت للمسيح قلوب شباب وعذارى فخرجوا فى إثره.هذه السيرة قرأها الأغنياء فاحتقروا غناهم قرأها الحكماء فازدادوا حكمة قرأها المنبهرين بمباهج العالم فأحبوا سكنى الجبال والبرارى قرأها الخطاة فامتلأ قلبهم توبة وغيرة على الجهاد ويكفى أن تعرف عزيزى القارئ أن سيرة العظيم الأنبا أنطونيوس كانت سببا ً قويا ً فى توبة وتغيير القديس أوغسطينوس.

تداريب عملية فى الطهارة

هذا الكتاب الذى بين يديك عزيزى القارئ يناقش بهدوء سمو حياة الطهارة ،و كيف أنها تضع الإنسان فى رتبة الملائكة بل وأفضل منها ، لأن الملاك لا جسد له ولا يعانى بالتالى من حروب الشهوة ،و القلب الطاهر المقدس يليق بأن يسكن الله فيه قائلا ً : " هذا هو موضع راحتى ههنا أسكن لأنى أحببته ".

مدن الملجا

الله هُوَ المَلِك عَلَى شَعْبُه هُوَ المُدَبِّر وَالقَّاضِي وَالمَسْؤُل عَنْ جَمِيعْ شُئُونِهِمْ وَالضَّابِطْ وَالمُعَلِّمْ وَالمُرَبِّي فِي شَتَّى المَجَالاَت إِذْ أرَادَ أنْ يُعْلِنْ لَهُمْ وَبِهُمْ مَحَبَّتَهُ الفَائِقَة وَرَحْمَتَهُ وَعَدْلَهُ وَعِنَايَتَهُ الَّتِي تَصِلْ إِلَى أنْ يُوصِيهُمْ أنْ لاَ تَطْبُخ جِدْياً بِلَبَنْ أُمِّهِ ( خر 23 : 19) أُنْظُر إِلَى أي مَدَى يُرَبِّي الله شَعْبُه وَيُهَذِّبَهُمْ إِذْ لَمْ يَشَأ أنْ يَتْرُكَهُمْ لِتَدَابِيرَهُمْ البَشَرِيَّة المَمْلُؤة ضَعَفَات وَلاَ لِشَرَائِعْ المُجْتَمَاعَات المُحِيطَة الَّتِي لاَ تَتَفِقٌ مَعَ دَعْوَتِهِمْ فَنَرَاهُ يَضَعْ لَهُمْ شَرَائِعْ تُنَظِّمْ الزَّوَاج وَالمِيرَاث وَالعِلاَقَة مَعَ العَبِيدْ وَالزِّرَاعَة وَالمَوَاشِي وَبِالأَوْلَى جِدّاً العِلاَقَات الإِنْسَانِيَّة مِثْل الضَّرْب { وَإِذَا تَخَاصَمَ رَجُلاَنِ فَضَرَبَ أَحَدُهُمَا الآخَرَ بِحَجَرٍ أَوْ بِلَكْمَةٍ وَلَمْ يُقْتَلْ بَلْ سَقَطَ فِي الْفِرَاشِ فَإِنْ قَامَ وَتَمَشَّى خَارِجاً عَلَى عُكَّازِهِ يَكُونُ الضَّارِبُ بَرِيئاً إِلاَّ أَنَّهُ يُعَوِّضُ عُطْلَتَهُ وَيُنْفِقُ عَلَى شِفَائِهِ } ( خر 21 : 18 – 19){ وَإِذَا ضَرَبَ إِنْسَانٌ عَيْنَ عَبْدِهِ أَوْ عَيْنَ أَمَتِهِ فَأَتْلَفَهَا يُطْلِقُهُ حُرّاً عِوَضاً عَنْ عَيْنِهِ } ( خر 21 : 26 ) { وَإِذَا نَطَحَ ثَوْرٌ رَجُلاً أَوِ امْرَأَةً فَمَاتَ يُرْجَمُ الثَّوْرُ وَلاَ يُؤْكَلُ لَحْمُهُ وَأَمَّا صَاحِبُ الثَّوْرِ فَيَكُونُ بَرِيئاً . وَلكِنْ إِنْ كَانَ ثَوْراً نَطَّاحاً مِنْ قَبْلُ وَقَدْ أُشْهِدَ عَلَى صَاحِبِهِ وَلَمْ يَضْبِطْهُ فَقَتَلَ رَجُلاً أَوِ امْرَأَةً فَالثَّوْرُ يُرْجَمُ وَصَاحِبُهُ أَيْضاً يُقْتَلُ } ( خر 21 : 28 – 29 )وَكَمْ بِالأَوْلَى فِي حَالِة القَتْل الَّذِي يُمَثِّل إِهْدَار لأِغْلَى حَيَّ عَلَى الأرْض .

ثياب رئيس الكهنة

قَدْ يَبْدُو الحَدِيث عَنْ مَلاَبِس رَئِيس الْكَهَنَة حَدِيثاً جَافّاً بِلاَ فَائِدَة وَقَدْ يَشْتَكِي البَعْض مِنْ عَدَم فَهْم هذِهِ التَّفَاصِيل الَّتِي تَبْدُو صَعْبَة لأِوَّل وَهْلَة وَلكِنْ نَدْعُوك عَزِيزِي القَارِئ بِنِعْمَة الله لِلدُّخُول مَعَنَا فِي جَوْلَة مُمْتِعَة لِنَتَعَرَّف عَلَى أسْرَار مَحَبِّة الله وَرِعَايَتَهُ لِشَعْبِهِ مِنْ خِلاَل مَلاَبِس رَئِيس الْكَهَنَة وَأيْضاً نَكْتَشِفْ عَظَمِة الوَحْي الإِلهِي الَّذِي أشَارَ إِلَى السَيِّد الْمَسِيح رَئِيسُ الْكَهَنَة الأعْظَم فِي كُلَّ أجْزَاء وَتَفَاصِيل مَلاَبِس رَئِيسُ الكَهَنَة وَلكِنْ بِصُورَة سِرِّيَّة بَدِيعَة وَهذَا مَا نُحَاوِل أنْ نَكْتَشِفُه مِنْ خِلاَل هذِهِ الجَوْلَة .

عصفوران يطهران

نُقدّم فىِ هذا الكِتاب العلاج للخطيّة مُمثلّ فىِ شريعة تطهير الأبرص التى ترد تفصيلاتها فىِ سفر اللاويين 13 ، 14 إِذ تحكىِ لنا قصة الخطيّة تلك الكلِمة البشِعة " الخاطئة جداً " مرموزاً لها بمرض البرصِ الخطير فتُخبرنا عن دخولها وإِنتشارها ونتائجها ومظاهرها وخطورتها

بيت راحاب

إِسمع هذهِ الشكوى رُبّما تُعبِّر عَنَ شىء فِى داخِلك أقرأ فِى الكِتاب المُقدّس ولا أفهم تربيّت فِى الكنيسة ولكِنّىِ لمْ أتفاعِل معها أعرِف أنّ المسيح مات مِنْ أجلىِ ولكِن ليس لىِ الإِيمان الكافىِ بِمحبّتهِ لىِ وثِقتىِ فِى غُفرانه لىّ فقيرة لِذلِك جذبتنىِ محبّة العالمْ وذهبت أبحث عَنَ طريق آخر أجِد فيهِ سعادة وبدأ الإِنحِدار فوقعت فِى هوّه اليأس والحُزن ولمْ أستطع القيام فماذا أفعل فأنا ليس لىِ مسرّة بِسقوط وليس لىِ قُدرة على قِيام

العنوان

‎71 شارع محرم بك - محرم بك. الاسكندريه

اتصل بنا

03-4968568 - 03-3931226

ارسل لنا ايميل