روحانية القراءات الكنسية

Large image

إنهارده بنعمة ربنا أحب أكلّمك عن الخط الروحىِ الّلىِ موجود فىِ القراءات الكنسيّة إنت بتيجىِ تحضر القُدّاس وفىِ قراءات مُعينّة لازم تتقرأ00لازم تكون عارف إن القراءات دى موضوعة بالروح ولازم تكون عارف إن فىِ خط روحىِ وفِكرىِ مُعيّن الكنيسة عايزه توصّله ليك فىِ هذا اليوم.

لأنّ الكنيسة بتكشف عن عُمقها وغِناها مِن خلال القراءات دىفالقراءات دى صوت الله الّلىِ بتقوله لك الكنيسة وإنت مُمكن تكتشف أحنا النهارده إيه مِن خِلال القراءات دى حتى لو إنت مش عارف إنهارده كام أو إنهارده إحنا فىِ أى فصل مِن فصول السنة حتى تلاقىِ مثلاً القيامة والخماسين لها فصول خاصة الصوم الكبير ليه فصول أعياد القديسين لها فصول الآحاد لها فصول فالقراءات دى بتكشف عن غِنى الكنيسة وعن خلاص الله الّلىِ فىِ الكنيسة00فتلاقىِ مثلاً أيام الآحاد لها خط يختلف عن باقىِ الأيام أيام الآحاد دى لها قطمارس مخصوص قطمارس الآحاد وكلمة " قطمارس " تعنىِ " بِحسب اليوم أو نصيب اليوم " حتى الرُهبان لمّا يجوا يوزّعوا الأكل عليهُم يقولوا " نمرّس الأكل " الميرس وكأنّ الكنيسة بتقدّم لينا مِن القطمارس ده وجبات بس وجبات روحيّة فمثلاً أيام الشُهداء أيام غير أيام الرُهبان غير أيام العذارى غير أيام الأنبياء فكُل قديس تبُص تلاقىِ ليه قراءات مُعينّة وإنهارده بنعمة ربنا هقولّك الخطوط العريضة :-
فالبولس تملّىِ يُبرز عمل النعمة فىِ حياة الإنسان
الكاثوليكون " " " الجِهاد
الأبركسيس " " " الروح فىِ الكنيسة
السنكسار يُثبت لك أنّ كُل الكلام الّلىِ بتقوله ده كلام عملىِ بِدليل أن صار فىِ قديسين
المزمور ده نبّوة شِهادة عن المسيح
الإنجيل ده صوت الروح الّلىِ عايز يقوله لك إنهارده مِن خِلال التعليم أو الشِهادة الصادقة عن الوحى الإِلهىِ الّلى عايزه تقوله لك الكنيسة
خلّىِ بالك إن آبائنا ماكنش عِندهُم أناجيل زى ما إحنا عِندنا فىِ البيت الإنجيل كان طِباعة فكان عِبارة عن مخطوطات ماكُنتش تلاقيها إلاّ فىِ الكنيسة فكان الشخص يُقعد مرّكز قوىِ ليه ؟ ميعرفش الإنجيل إلاّ مِن على المِنبرلِذلك الكنيسة المِنبر بِتاعها ده بيصنع قديسين الأنبا أنطونيوس سِمع " إن أردت أن تكون " القديس أبانوب سِمع " إنّ العالم يمضىِ وشهوتهُ معهُ " فلّما تسمع كده تحفّز للإستشهادعلشان كده القراءات الكنسيّة دى مُهم قوى إنّك تكون ليك علاقة بيها ومُهم قوىِ إنّك تيجىِ بدرىِ علشان تستفاد مِن الروح إنهارده عايز يقولّك إيه ؟ وإيه الفِكر الّلىِ الكنيسة إنهارده عايزاك تُخرج بيه أمر مُهم جداً لِدرجة أنّ القديسين يشبّهوا كده يقولوا أنّ النفس علشان تاخُد التناول لابُد لها مِن نقاوة مُعينّة والنقاوة دى تتّم عن طريق القراءات والقراءات هى الّلىِ تأّهلنىِ إن أنا أتناول ويقولّك كده إن فىِ القراءات تتّم خُطبة النفس وفىِ التناول يتّم الإتحاد والزيجة ومفيش زيجة بِدون خُطبة يُبقى أنا الأول لازم أخطُب نفسىِ للمسيح مِن خِلال القراءات مِن خِلال قُدّاس الموعوظين وبعد كده يتّم الإتحاد الكامل والزيجة مِن خِلال التناولالكنيسة بتحب تبرز أولادها لمّا يجىِ كده تذكار شهيد تبُص تلاقىِ الكنيسة مركّزة كُل القراءات على الشهيد مثلاً نبىِ مِن الأنبياء واحدة مِن الشهيدات تلاقىِ الكنيسة تجيب لك الإناجيل كُلّها عن مثلاً " العذارى الحكيمات " وتلاقىِ المزمور يقولّك كده " يدخُلن إلى الملك عذارى فىِ إثرها " أول ما تسمع كده تفهم إنت إن إنهارده إن ده تذكار إيه ؟ تعرف إن الكنيسة بِتتكلّم عن واحدة ست00لمّا تلاقىِ الكنيسة بتكلّم عن الشجاعة تفهم إن فىِ شهيد0
إنهارده بنعمة ربنا هنتكلم على 3 نماذج :-
1- الأنبياء :-
لمّا يجىِ تذكار نبىِ الكنيسة تعمل إيه ؟ تجيب لنا واحد مِن الأنبياء يكون بارز قوىِ تكون شخصيّة كده النبّوة واضحة فيهِ قويّة وبارزة فيهِ قوىِ وباقىِ الأنبياء ياخدوا منهُ أو بالمعنى الكنسىِ " يستلفوا منهُ "طب الكنيسة لمّا تحب تحتفل بأى نبىِ00فِكرك إنت كده تستلف مِن مين ؟ مين النبىِ الّلىِ مُمكن القراءات بِتاعتهُ الكنيسة تقدر تستغلّها فىِ تذكار أى نبىِ ؟فىِ الحقيقة الكنيسة تاخُد مِن موسى النبىِ تذكار نياحتهُ 8 توت تاخُد قراءات موسى النبىِ لكُل الأنبياء لأنّهُ مِن أعظم الأنبياء رئيس الأنبياء وتشوف كده خط النبّوة واضح قوىِ0
تعالى بقى نشوف القراءات بِتاع النبىِ ده علشان تشوف الكنيسة واعيّة أد إيه !! وتشوف أد إيه الكنيسة فاهمة الكِتاب المُقدّس كويس قوىِ وتعرف تخرِج الفصل ده إمتى وإزاى !! فىِ تذكار موسى النبىِ مثلاً 0
مزمور عشيّة " لم يدع إنسان يظلمهُم بل وبخّ مِلوكاً مِن أجلهُم قائلاً لا تمسّوا مُسحائىِ ولا تُسيئوا إلى أنبيائىِ " أصل إنهارده أحنا إيه ؟ أول ما تسمع كده " لا تُسيئوا إلى أنبيائىِ " المفروض تفهم إن اليوم تذكار نبىِ " وبخّ مِلوكاً مِن أجلهُم قائلاً : لا تمسّوا مُسحائىِ ولا تُسيئوا إلى أنبيائىِ " أه ده إنت يارب بقى إنهارده عايز تبرز لنا عظمة نبىِ وتقول أولادىِ دول أد إيه كُنت بحامىِ عنهُم ده أنا وبخّت مِلوكاً مِن أجلهُم هوّ مش يوحنا المعمدان وبخّ هيرودس موسى النبىِ مش وبخّ فرعون أشعياء النبىِ مش وبخّ منسّى الملك0
إنجيل عشيّة وباكرهو إنجيل الويلات للكتبة والفريسيين وحتى إنجيل القُدّاس بِتاع الأنبياء هو إنجيل الويلات للكتبة والفريسيين طب ليه ؟ إيه علاقة النبىِ بالكتبة والفريسيين ؟ أصل الأنبياء دول هُما الموبخين للكتبة والفريسيين أصل كان المفروض الكتبة والفريسيين دول يبقوا إمتداد للأنبياء ما هو الكاتب ده شُغلته إيه ؟ يجيب النبّوة وينسخها ويكتبها فكان بالحرى الكلام الّلىِ بيكتبه ده يُبقى فاعل فيه هو طب الناموسيون شُغلتهُم إيه ؟ تفسير وشرح الناموس يعنى إنت بتكتب وإنت بتشرح لا إنت عايش الوصيّة ولا إنت عايش الوصيّة فعشان كده الكنيسة تبرز لينا قراءات يوم الأنبياء فىِ العشيّة والقُدّاس إنجيل الويلات للكتبة والفريسيين لإن كان الأنبياء دول هُمّا مُنذرين وموبخين للكتبة والفريسيين وعايزة تقولّك إن الأنبياء دول لم يموتوا وصوتهم هيفضل يوبّخ كُل إنسان حرفىِ كُل إنسان مبتعد عن واقع الوصيّة فموسى لم يمُت وأشعياء النبىِ وإن نُشر إلاّ أنّهُ لم يمُت وها يفضل يوبّخك ويُوبّخنىِ" أرسل موسى عبدهُ وهارون الذى إختارهُ أقام بينهُم كلام آياته وعجائب فىِ أرضه لكى يحفظوا فرائضهُ ويطيعوا شرائعهُ " عايز يقولّك الأنبياء دول مين الّلىِ كان باعتهُم ؟ربنا فالمفروض أنا وإنت نتجاوب لِكلام ربنا لأن دول صوتهُ0
إنجيل باكر يكلّمك عن إيه ؟ عن التجلّىِ المسيح ومعاه موسى وإِيليّا خلّىِ بالك أنا كنيسة واعية للإنجيل قوىِ مش بطلّع لك أى فصل والسلام مش على مزاج الشمّاس أو على مزاج أبونا لا عايز يقولّك إن الأنبياء دول هُمّا الّلىِ إتكلّموا عن المسيح وإن المسيح هو إمتداد للأنبياء وتحقيق لهُم وإن كانوا لم يُكرّموا منكُم و قتلتوهُم ووبخّتوهُم إلاّ إن أنا ها مجدّهُم جداً وآدى أهو دليل بسيط على تمجيدىِ ليهُم وأنا فىِ التجلّىِ هُمّا متجليين0
البولس تطلّع لك الكنيسة جُزء مِن البولس مليان أنبياء ( عب 11 ) مليان !! يكلّمك من أول إبراهيم وإسحق ويعقوب وعن موسى وعن يشوع متناول كُل الأنبياء بِعظمتهُم وإيمانهُم فتلاقىِ البولس تملّىِ الخط بِتاع عمل النعمة فىِ النفس يوضّح لك شوف أبونا إبراهيم النعمة عملت فيه إيه !! خلّته قدّم إبنهُ ذبيحة شوف موسى النبى النعمة عملت فيه إيه !! خلّته فضلّ عار المسيح على خزائن مِصر0
الكاثوليكون مِن رِسالة بُطرس الثانية " وعندنا الكلمة النبّويّة وهى أثبت ، التى تفعلون حسناً إن إنتبهتُم إِليها كما إلى سراجٍ مُنير فىِ موضع مُظلم " يعنىِ عايز يقولّك إن نبّوات الأنبياء الّلىِ إحنا بنحتفل بيهُم دول عِندك وهى ثابتة يعنىِ عايز يقولّك خلّىِ بالك مِن نبّوة أشعياء خلّىِ بالك مِن نبّوة ملاخىِ كُل واحد مِن دول عظمة مُعيّنة كُل دول يتكلّموا عن الخلاص فالكلام بِتاعهُم المفروض تتجاوب معاه متاخُدش كلامهُم كده " عندنا الكلمة النبّويّة وهى " وكأنّ بُطرُس الرسول يعُيد تركيزك وإنتباهك للقراءات وكأنّ الكاثوليكون بيشاور على النبىِ والبولس والمزموروكأنّ الكنيسة إنهاردة عايزة تعيّد بالنبىِ فتُشعر فىِ القُدّاس إن النبىِ ده حاضر علشان كده الكنيسة تحُط لك صورتهُ ده حضور حقيقىِ مُش صورة 0
الأبركسيس أع 15 " لأنّ موسى مُنذُ أجيال قديمة لهُ فىِ كُل مدينة مِن يكرز بهِ ويُقرأ فىِ المجامع فىِ كُل سبت " عايز يقولّك إن موسى لم ينتهىِ وإحنا ككنيسة مُش ضد موسى ده إحنا نكرز بهِ لِغاية إنهارده أصل لو فهمت صح هتلاقىِ موسى بيتكلّم عن مين ؟ عن المسيح ومِن هو موسى إلاّ قائد للشعب ومِن هو قائد الشعب إلاّ المُخلّص ومِن هو القائد والمُخلّص إلاّ مين ؟ يسوع المسيح فلازم أشعُر إن موسى النبىِ ده موجود معايا فىِ الكنيسة وفرحان بإتمام الخلاص وكأنّهُ بيقولّك : الخلاص ده بالنسبة لىّ كان ظل كان خيال لكُم أنتُم مُتمتّعين بيه حقيقة ده أنا كان نفسىِ أدخُل ارض كنعان أنتُم دلوقت عايشين فىِ السما نفسها0
مزمور القُدّاس " موسى وهارون بين كهنتهِ ، وصموئيل بين الذين يدعون بإسمهِ ، كانوا يدعون الرّبّ وهو يستجيب لهُم " وكأنّ كُل جُزء فىِ الكنيسة بيقولّك إنهارده يوم مش عادىِ إنهارده بتاع الأنبياء إنهارده بيقولّك إن دول عبيد للّه إنهارده دول مؤتمنين على كلمة الله داود بيقولّك إلتفتوا لأنّ الناس دول كانوا أبرار كانوا هُمّا صوت مِن ربنا00هُمّا الّلىِ نادوا بِطريق التوبة بِطريق الخلاص0
الإنجيل ( مت 23 ) إنجيل الويلات لأنّ الأنبياء دول هُمّا الّلىِ وبّخوا الكتبة والفريسيين على رِياءهُم وتقصيرهُم قالهُم كده :" ها أنا أُرسل لكُم أنبياء وحُكماء وكتبة ، فمنهُم تقتلون وتصلبون ، ومنهُم تجلدون فىِ مجامعكُم وتطُردون مِن مدينة إلى مدينة " أى الكتبة والفرّيسيين كانوا لا يتحمّلوا أبداً صوت التوبيخ وكانوا يرفضوه بِشدّة علشان كده قالّهُم : أنتُم الذين قتلتُم زكريّا بين الهيكل والمذبح ده كان وبّخهُم على عِبادتهُم للأصنام جوّه الهيكل فوقف وبّخهُم فقتلوه جوّه الهيكل علشان كده قالُهُم " مِن دم هابيل الصّديق إلى دم زكريّا بن براخيّا " هيصرُخ فيكُم على قساوتكُم ودِماء الّلى سفكتوها فأى نبىِ هيكون مِستلف مِن موسى النبىِ داود النبىِ 23 كيهك هوشع 26 أمشير أشعياء 6 توت كُل دول يستلفوا مِن موسى النبىِ0
2- الرهبان:-
توقّع معايا لو إنهارده تذكار أى راهب تفتكر الكنيسة تستلف مِن مين ؟ تستلف مِن مين فىِ الرُهبان ؟ طبعاً تستلف مِن أنبا أنطونيوس تذكار نياحتهُ 22 طوبه طبعاً رجُل نُسك رجُل صلاة رجُل تجرُّد كُل شروط الرهبنة متجلّية فىِ الأنبا أنطونيوس0
مزمور عشيّة " إهتفوا أيّهُا الصدّيقين بالرّبّ بالمُستقيمين يليق التسبيح طوبى للأُمّة التى الرب إِلههُا " الكنيسة عايزه تقولّك ، خلّىِ بالك أولادىِ دول غاليين علىّ قوىِ طوبى لأولادىِ دول الّلىِ يليق بيهُم التسبيح طوبى لجماعة الرُهبان الّلىِ عاشوا بأمانة ربنا وإحتقروا العالم 0
إنجيل عشيّة وباكرالإثنين يتكلّموا على حاجة شِبه بعضها " إنجيل الوزنات وإنجيل الوُكلاء " عايز يقولّك إن الرُهبان دول ناس شُطّار قوىِ أخذوا الوزنات تاجروا تاجروا وربحوا كثير ربنا إدّاهُم عطايا وإن كانت بسيطة إلاّ إنّهُم تاجروا بِها وربحوا فعشان كده يقولّك " أئتمنهُ على 10 مُدن " فىِ مِثل الوُكلاء الأُمناء علشان كده يقولّك فىِ البُستان كلمة غريبة قوىِ على الرُهبان يقول" هذا راهب عمّال " يعنىِ نشيط فىِ جِهادهُ الروحىِ0
البولس يتقرأ مِن رِسالة فيلّبىِ " وأمّا سيرتنا نحنُ ففىِ السماويات " عايزك تتخيلّ تملّىِ إن الّلىِ بيقرأ القراءات هو صاحب المُناسبة يعنىّ كأنّ الراهب هو الّلىِ بيقول " سيرتنا نحنُ فهى فىِ السماويات التى منها أيضاً ننتظرمُخلّصاً هو الرّبّ " راهب هو الّلى بيقرأ لك الكلام ده وكأنّ الأنبا أنطونيوس بيقولّك : لو عايز تُبقى زىِ أنا أقولّك السر " وأمّا سيرتنا نحنُ ففىِ السماوات التى منها ننتظر مُخلّصاً هو الرب الذى سيُغيّر شكل جسد تواضُعنا "عايز يقولّك خلّىِ بالك أنا صحيح كُنت بلبس ثِياب قديمة ومبهدلة بس خلّىِ بالك ده يسوع هيغيّر شكل جسد تواضُعنا كنيسة حكيمة بتحاول إن هى تعرّفك إن دول سيرتهُم فىِ السماويات علشان كده لو حبّيت تكلّم واحد مثلاً غير مؤمن عن الرُهبان ميصدأش ويعتبر إن ده نوع مِن أنواع العجز أو الخلل الإجتماعىِ لكن هو يقولّك كده " أمّا سيرتنا نحنُ ففىِ السماويات "لو عشتُم السماويات هتعرفوا إحنا مفضلّناش إن إحنا نتزوج إحنا مفضلناش إن إحنا نتنعّم إحنا مفضلناش إن يكون لينا أولاد على الأرض علشان إسمِنا يُخلّد إحنا فضلّنا نبدّل كُل ده فىِ السما فكرّت إسمىِ يُخلّد فوق فكّرت يُبقى لىّ ثِياب جميلة بس فوق فكّرت إن أنا أذللّ نفسىِ دلوقت علشان يتمجدّ برده فوق0
الكاثوليكون مِن رِسالة يعقوب " خُذوا يا إخوتىِ مِثالاً لإحتمال المشقّات والأناة الأنبياء الّذين تكلّموا بإسم الرّبّ ، ها نحنُ نُطّوب الصابرين ، وقد سمِعتُم بِصبر أيوب ورأيتُم عاقبة الرّبّ " عايز يقولّك شوف أنطونيوس شوف مكاريوس شوف الناس دول إحتملوا مشقّات أد إيه !! وكأنّ زى ما بقولّك كده الراهب ده سيرته لن تموت والنبىِ لن ينتهىِ حى فىِ الكنيسة بإستمرار واقف ولا يزال يُعلّم وإن كان قد مات بيقولّك خلّىِ بالك خُد منّىِ مِثال لإحتمال المشقّات شوف أنا إستحملت أد إيه ولو إنت عِشت زيّهُ هتاخُد نفس النصيب بِتاعهُ0
الأبركسيس " مِن سِفر الأعمال ص 11 " أن يثبتوا فىِ الرّبّ بِعزم قلب جُمل راكبة بالضبط على المُناسبة ياما الرُهبان دول إتعرّضوا لِمخاطر شُفت التُهمة الّلىِ إتعرّض ليها مكاريوس وثبت فىِ الرّبّ بِعزم قلب وغيره كثير وكأنّ الكنيسة عايزه تقولّك إوعى تفتكر إن أنا ناسية ولو تعب بسيط لإبن مِن أولادىِ ده أنا بمجّده إنهارده بحتفل بيه ده إبنىِ إتعلّموا منّىِ " إثبتوا فىِ الرّبّ بِعزم قلب " زى ما هو كان ثابت علشان كده بقولّك إن لو إنت مفهمتش الخط الروحىِ الّلىِ بيربُط القراءات ببعض يُبقى إنت حاضر القُدّاس بِملل بدون تفاعُل بدون حُب وكده خِسارة0
مزمور الإنجيل " كثيرة هى بلايا الصدّيقين ومِن جميعها يُنجّيهُم الرّبّ الصدّيقون يفرحون أمام الله ويتنعّمون بالسرور " عايز يقولّك وإن كانوا شافوا بلايا كتير ولكن هُمّا دلوقت يتنّعمون بالسرورصحيح جاعوا وصحيح عطشوا وأُهينوا وصحيح ماخدوش حقّهُم على الأرض لكن هُما ينعمون بالسرور دلوقت فالكنيسة بتشجّعنا على أنّ كُل واحد فينا يعيش فىِ نفس خط القديسين بتوعها" كثيرة هى أحزان " أيوه كثيرة لكن مِن جميعها يُنجّيهُم الرّبّ عارف بقى لو قالت لك " ويحفظ جميع عِظامِهم " أهو كده يُبقى إنهارده شهيد لكن هى تروح قاطعة كده المزمور تقولّك " الصدّيقون يفرحون أمام الله ويتنعّمون بالسرور " عايزه تقولّك : دول وإن كانوا مُحتقرين على الأرض لكن لهُم مكانة عظيمة فىِ السما فاكرين الملك قُسطنطين لمّا ربنا أراه رؤية وعرف أد إيه مكانة الرُهبان فىِ السما ندم على إنّهُ لم يصير راهباً0
إنجيل القُدّاس لو إنهارده راهب يتقرأ ( لو 12 ) " لا تخف أيّهُا القطيع الصغير " وكأنّ أنطونيوس هو الّلىِ بيقرأه لك ويقولّك " بيع أملاكك وأعطىِ صدقة وإصنع لك كنز لا يفنى " عايز يقولّك خليك شاطر زىِ إِذا الناس ضحكوا عليك وقالوا لك إوعى تبيع حاجتك أنا بقولّك خلّيك زىِ وبيع زى ما انا بِعت وفكّر فوق بدل ما تفكّر تحت وكأنّ الكنيسة عايزه تبرز لك عظمة وقوة أولادها " لا تخف أيّهُا القطيع الصغير " فتلاقىِ الكنيسة لو بصّيت كده فىِ الخط الروحىِ بِتاع الرُهبان تلاقيها بتحفّزنا إن إحنا نكون ناس تاركين العالم عايشين الطهارة عايشين التمسُّك بالصلاة عايشين الزُهد عايشين النُسك عايشين الإتضاع مِن خِلال فصول قُدّاس إحنا بنحضره 0
3- البطاركة :-
دول ليهُم قصة كبيرة ففىِ بطاركة بتوع الكنيسة الجامعة وفىِ بطاركة بتوع كنيسة إسكندرية هناخُد بطاركة الكنيسة الجامعة مِثال ( يوحنا ذهبىِ الفم ) يتميّز البطرك بـ 4 صِفات : -
1- مُعلم
2- كاهن
3- رئيس كهنة
4- راعى
مزمور عشيّة " كهنتك يلبسون البِروأتقياءك يبتهجون " فلمّا تدخُل الكنيسة وتلاقىِ المزمور بيتكلّم عن الكهنوت إعرف إن إنت إنهارده يا أُسقف يا بطرك 0
إنجيل عشيّة إحنا قولنا مِن صِفات البطرك إنّه مُعلّم ، كاهن ، رئيس كهنة ، راعىِ أبرزنا صِفة الكاهن فىِ مزمور عشيّةهنا بقى ها يبرز إيه " مُعلّم " إزاى ؟ يقول : " وكان يسوع يطوف كُل الجليل يُعلّم فىِ مجامعهُم ويكرز بِبشارة الملكوت ويشفىِ كُل مرضٍ وكُل ضعفٍ فىِ الشعب " 0
البطرك ده إِمتداد للعصر الرسولىِ البطرك ده رئيس كهنة طب مين رئيس كهنتنا ؟ يسوع طب مِن ضِمن أعمال يسوع إنّهُ كان بيعلّم فلّما يجيب لك فصل واضح فيه أنّ يسوع أخذ فيهِ مجموعة وقعد يعلّم إعرف إن إنهارده الكنيسة عايزه تكلّمك عن واحد مُعلّم الّلىِ هو مين ؟ بطرك0
مزمور باكر" أقسم الرّبّ ولن يندم أنّك أنت هو الكاهن على طقس ملكىِ صادق " مش مُمكن الكنيسة تقرأ لك الفصل ده يوم راهب أو يوم نبىِ مش مُمكن الكنيسة تعرف تطلّع ده إمتى وده إمتى0
إنجيل باكر( لو 6 ) الموعظة على الجبل بحسب لوقا المسيح يُعلّم" طوباكُم أيّهُا المساكين " يُبرز المسيح كمُعلّم والبطرك ده مُعلّم0
البولس يجيب فصل فيه بولس بيّدىِ عِظة جميلة لتيموثاوس تلميذهُ كراعىِ( 2 تيمو ص 3 ) " إكرز بالكلمة فىِ وقت مُناسب وغير مُناسب وبّخ ، إنتهر ، عِظ بكُل أناه وتعليم لأنّهُ سيكون فىِ وقت لا يسمعون فيهِ التعليم الصحيح " " إكرز بالكلمة " عايز يقولّك إن دى رِسالة البطرك أن يكرز ويُعلّم 0
الكاثوليكون يكلّمك مِن 1 بط ص 5 " إرعوا رعيّة الله التى بينكُم نُظّاراً لا عن إضطرارٍ بل بالأختيار ولا لِربحٍ قبيحٍ بل بِنشاط ولا كمن يسودُ علَى الأنصبة بل صائرين أمثلة للرّعيّة " حتى الكاثوليكون وإن كان بيكلّم بطرك إلاّ وأنّهُ يكلّمهُ برده على الجِهاد0
الأبركسيس فصل مِن أعمال الرُسل ص 20 فصل رائع جداً بولس الرسول جاب مجموعة أساقفة فىِ أفسُس وقعد يوصّيهُم على الخدمة يقولّك : " هيأتىِ بينكُم ذِئاب خاطفة لا تُشفق على الرّعيّة " خلّىِ بالكُم ع الخدمة خلّىِ بالكُم ع الناس ويقعُد يكلّمه عن الجِهاد بِتاعه ويقولّهُ" هوذّا الآن أُسكيب سكيباً ووقت إنحلالىِ قد حضر " ( 2 تيمو ) ويقعُد يدّيهُم تعاليم 0
مزمور القُدّاس مز 73 " أمسكت بيدىِ اليُمنى برأيك تُهدينىِ وبعدُ إلى مجدٍ تأخُذنىِ " كأنّ البطرك ده بيقول لربنا يارب إنت الّلىِ ماسك إيدىِ هو أنا أعرف أرعى الناس ! هو أنا أعرف أخدم ! هو أنا أعرف أعلّم ! ده إنت الّلىِ ماسك إيدىِ0
إنجيل القُدّاس يكلّمك طبعاً عن الراعىِ الصالح " أنا هو الراعىِ الصالح " ( يو 10 ) يكلّمك بِحكمة عالية جداً على إن الراعى ده هو الّلىِ إئتمنه على الرّعيّة علشان كده أحبائىِ بقولّك الكنيسة بتحب تدّيلك دَفعة مِن خِلال القُدّاس00مِن خِلال القراءات إن إنت تحب القديس ده أكثر وتلتصق بهِ أكثر لأنّ الكنيسة صانعة قديسين وكما كان هكذا يكون مِن جيلٍ إلى جيل 0
الكنيسة مش كنيسة رُهبان وبطاركة وأنبياء فهى لازالت تُنجب أتقياء00أبرار00تصنع قديسين00لأنّ يسوع المسيح هو هو أمس واليوم وإلى الأبد ربنا يسند كُل ضعف فينا بنعمته لهُ المجد دائماً أبدياً أمين.

عدد الزيارات 3703

العنوان

‎71 شارع محرم بك - محرم بك. الاسكندريه

اتصل بنا

03-4968568 - 03-3931226

ارسل لنا ايميل