مواقف متباينة من المولود أعمى

Share
Large image

بأسم الاب والابن والروح القدس اله واحد امين..فلتحل علينا نعمته رحمته وبركتة الان وكل اوان الى ظهر الدهور كلها امين...
الاحد الرابع من شهر طوبه تقرا علينا احبائي الكنيسة فصل معجزه شفاء المولود اعمى ..فصل مليان بالدروس الروحيه بيكشف لينا شقاء الانسان وعظمة عمل المسيح المولود اعمي ما جاش عليه لحظه كان فيها بيشوف النور مولود اعمى.. من البدايه ..الحياه بالنسبه له جحيم ظلمه العمي افقدة القدره على الحياه عايش يتخبط اصبح كل اللي يقدر يعمله كيف ان يستدر عطف الناس . فعن طريق العمى... يشحت....طبعآ طول ما هو بيشحت بيتهان..و يشعر اكثر بالبؤس والفشل والحزن يوم مع يوم مع يوم الحياه كلها.. احباط.. فشل . يأس ظلمة..احساس دونيه انة قليل.. انه بلا قيمه .ده حال الانسان احبائي فى حاله العمى... ايه هو العمى؟!..فى العرف الروحي العمى هو الابتعاد عن المسيح.. هو ده العمى... العمى هو غياب النور.. العمى ..العمى هو غياب نور معرفه الله غياب نور الوصيه. هو دة العمى...عشان كده المولود اعمي دة ..جالس يشبه حال الانسان في غياب المسيح تكون الحاجه موجوده ومش شايفها ..النور موجوده مش

شايفه.. شمس موجوده ومش شايفها. البحر موجود مش شايفه... مش مميز المكان اللي هو فيه.. هو ده احبائي حال الانسان في الخطيه.. يفقد التميز الوعي الاحساس يفقده احساسه بأداميتة..هي دي الخطيه احبائي..شوف إنسان شكله عايش في تنعم .. وكل ممتلكات الحياه تحت ايدة.. لكن يعيش في الخطيه تشعر جواة بعمى ..تشعر بالبؤس داخلة..تدخل جوه اعماقه تلاقيه حاسس بفقد تام لمعنى حياتة..فقد تام لانسانيتة .. فقد تام لاحترامة وتقديرة لنفسة ..دة العمى..العمى يجيب حاله البؤس دى احبائي..اكبر كارثه يقع فيها الانسان احبائي ان يكون عايش في غياب المسيح.. عمى.. يعمل العكس يسمي الظلمة نور . يسمى الغش حق ..الدنس ترفية... ده الانسانه اللي يعيش في غياب المسيح.. عاوز يخرج من السجن اللي فيه مش عارف ..وللأسف العمى ده المفروض الناس تبقى عاوزه تساعد عاوزه تنقذ.. لا. اتفرج على مواقف الناس مع الاعمى دة...اولهم موقف التلاميذ.. ايه اللي عملوا التلاميذ .؟حولوا الموقف لفلسفه..قالوا هذا اخطا ام ابواة..يعني لما نقعد نحلل الموضوع دة... نجيب الخطيه الجدية..وخطية أدام وحواء..وهل والخطية بتتورث ..طب هل الانسان دة غلطه مين ...اه اكيد

في حد غلطان عشان كده في المرض في العيلة وعمالين نحول الامر لفلسفه. ياما احبائي يبقى اللي قدامك محتاج منك انك تنقذوا لأنة عشان في كارثه والامر بالنسبه لك تحولوا لفلسفه ..امر عقلي
زي اصحاب ايوب ..اللى رايحين شايفينوا فى كارثه .وظلوا يقولوا لة اصل ربنا ما بيسمعش من الاشرار زودوا الكارثه اللي هو فيها ...تملي ربنا بيعمل كده ما الأشرار ومافيش بار ..ربنا بيجربة ...يفكروا فى الكلام اللي هما بيقولوا ده. يكتشف ان كلامهم كارثه اكبر من الكارثة اللي هو فيها.. ليه. ؟ يا ما احنا احبائي بيكون في بيوتنا زوج مع زوجته ابن مع اسرته.زميل مع زميله. جار مع جاره.. في الكنيسه.. بدل ما ننقذ نفلسف. هو ده حال التلاميذ.. هذا اخطا ام ابواة...واكيد فى جدال حصل بينهم ...عايزين في الاخر بقى ياخذوا الراي من ربنا بسوع هما احتاروا في الجدل دة فذهبوا لربنا قلنا يا معلم هذا اخطا ام ابواة...كانة عاوز يقولهم ..لانة كان بيحتمل منهم كثير وما زال بيحتمل مننا ..احنا تلاميذه لازال يلاقي فكرنا مختلف عن فكره تماما..قال لهم انتم فكرتم فى الموضوع كده ..مين اللي غلط هو ولة ابواة ؟.لا هذا ولا ابواة..لكى تظهر اعمال الله فية...... امتى نوصل للفكر دة احبائي امتى... ياما احبائي نقعد ندين

بعض..تتفرج على مواقف الناس اللى حوالين المولود اعمي دة هتجد كل النماذج اللي بيتحصل معنا كل يوم اللي يتفلسف واللي يحلل ..واللى يقاوم واللى ينقد .واللى يدين .واللى يشهر .واللى يعاقب ..واللى يخاف كل المواقف دي موجوده..كل الموقف دى موجوده...عاوزين يطلعوا في الاخر ان هو الراجل ده هو اللى غلطان... او لو مش غلطان يبقى اهلة غلطانين بيحللوا الامر....فئة ثانيه ..
عاوزين ياخدوا عاوزين يصعدوا الامر.. طب هو ايه اللي حصل بالضبط؟! احكي لنا..وفى ناس شككوا قالوا لا مش هو ده نفس الراجل.. واحد ثاني ..في ناس ثانيه عاملين لة محاكمة... عاوزين يحاكموا..لية؟...لاتة بدا يشوف... ياما احبائي الانسان يبقى حياته بتتغير وحتى لما حياته تتغير برضة اللي حوالية مش عاجبهم ..ولا عجبهم في العمى ولا عجبهم وهو قد ابصر... وفي الاخر لما لقوا الامر ما فيش مفر من الجدل ..طب ازاي الكلام ده يحصل يوم سبت ..!!وعندما ناقشهم قالوا له ايه ده انت جاي تتعال علينا.. انت بالخطايا ولد....احنا عارفينك من ايام زمان... وفي الاخر طردوا من المجمع..
يا احبائي احنا لو قعدنا نفكر ازاي الناس بتنظر لنا ..هتتعب قوي...وازاي انت بتبص للناس انت لازم تصلح

نظرتك للناس... بدل ما تقعد تدين وتتفلسف وتحاكم وبدل ما تاخذ احكام على الناس..لا مد ايدك معاهم دة أعمى....اية اللى تقدر تعمله؟ اي واحد جنبك اي واحد قدامك مسيحي غير مسيحي.. بارا .خاطى..فى سنك اكبر منك اصغر منك.. ايه اللي تقدر تعمله لو انت شايفه في حاله ضعف.. او خطأ ..لو انت شايفه في حاله عمي ايه اللي تقدر تعمله ..عشان كده احبائي معجزه المولود اعمي.. حدث بيتكرر في حياتنا باستمرار العمى اللي احنا بنعاني منه ومعاملات اللي حوالينا . ازاي انا استفيد من المعاملات دي ان انا اكون شخص ايجابي مؤثر فعال زي ربنا يسوع المسيح.. اللي اجتمعوا عليه عشان خاطر يطردوا من المجمع... المجمع ده حاجه دينية شديده جدا زي مثلا اللي في الكنيسه يقول لك مقطوع من الكنيسه..محروم من الكنيسه...دى حاجه صعبه جدا..تتعمل مثلا مع الهراطقه..فولان دة محروم من الشركة...بيطبق مع الناس اللي ليها مخالفات جسيمة ..وكان شعور الشخص اللي يقولوا له انت خارج المجمع زي اللي يقول له انت مقطوع من الكنيسه.. يخرج بره المجموع يعني يعتبروا ان مش يهودي مش منهم طبعا مش يهودي يعني مالوش ميراث فى ميراث ابونا ابراهيم.. يعني ما يشتركش في الاعياد.. ما

يقدمش ذبائح ..طبعا هما كانوا واخذين الأمور بحرفية قوي و بالشكل قوي.. فكانت بالنسبه لهم دى كارثة...لدرجه ان اهل المولود اعمي دا لما لقوا الموضوع في ان هما يخرجوا من المجمع اصبحو في حيره.. يسندوا ابنهم ولا يخرجوا من المجمع..؟ قال له لا احنا ما نخرجش من المجمع ..ونقول لهم مالناش دعوه بية هو كامل السن اسئلوا....واحنا ما نعرفش.. خافوا ليخرجوا من المجمع ..ايذاء معنوي وايذاء دينى شديد ..وشوف ازاي ممكن يستخدم عقوبه زي دي في باطل ؟ قد كده احبائي انا ممكن الامور تصبح مقلوبه...اقولك اة...
ممكن.. مين اللي يصلح كل ده؟ ما فيش غيره.. هو شخص ربنا يسوع المسيح ..مين اللي يتح عينين الاعمى مين اللي يدافع عن الاعمى ..من اللي يصحح الاخطاء مين اللي يصحح وجهه نظر التلاميذ لما قالوا له هذا اخطا ام ابواة ...احبائي احنا في غياب المسيح في تخبط في تخبط ..مش عارفين مش عارفين ده الموقف يستاهل ان احنا نحللوا ولة ندينة ولة نفلسفه ولة نسندة ولا نبعد عنه ولة نخاف...مش عارفين نعمل ايه.. المسيح بيحللك الامر...المسيح بيحطك قدام الموقف الصح ..اللى المفروض انة يتعمل ..اية اللى

ممكن تعملوا تسند به الانسان دة... دي احبائي النماذج ان احنا بنعيشها والتى عاشها ربنا يسوع المسيح لانه اقترب من الطابع البشري جدا وعاشوا ..تلاقي ألناس اللى مش عارفه تناصر انسان تبقى سلبيه...
كام واحد اتفرج على الحدث ده وشافه وشهد له لكن سكت ؟ ياما..طب كام واحد شاف الموقف ده وعارف الحق من الباطل لكن ناصر الباطل؟ ياما. مين واقف مع الحق..قليل... ماسمعناش حد قالهم اية اللى بتعملوا في الراجل ده... ما سمعناش.. كله خاف بدايتا من اسرتة. طب والناس المتشدده اكثر..؟ دى كمان تقاوم الحق.. مش .بيقاوموا الرجل بس لا كمان قاوموا ربنا يسوع المسيح نفسه ...قاوموا ربنا يسوع نفسه.. ازاي يعمل كده فى السبت.. مش ممكن احبائي تلاقي ناس متشدده جدا بباطل ؟ اه.. في
مش ممكن ناس تتخلي عن الحق ولا تساند الحق؟ ايوه ودة احبائي ثمره من ثمار انعدام وجود الله.. وده كأن ربنا عاوز يقول.. شوف لو عشتم معي هتعرفوا النور تعرفوا الحق والحق يحرركم عشتم بعيد عني.. هتعيشوا في الظلمه ..والظلال... وتلاقي التخبط اللى فى هذة الحادثة دي... دة نموذج احبائى لحال الانسان في غياب المسيح اللي يتخلى واللي يبتعد واللى يدين

واللي يتفلسف.. ادي احبائي حال الانسان في غياب المسيح ..مسكين الانسان امتى النور الحقيقي يدرك الانسان ..امتى الظلام يتبدد شوف حال الانسان لما الظلمة تبددت..وقف قصاد كل دول وبقى يجادلهم ..يجادل ناس عتاة في الدين..و شخصيات مسؤوله كبيره...وقال لهم انتم بتقولوا علية خاطى..؟! لم يسمع منذ الظهر انة يوجد انسان فتح عينين اعمى.......قال انا اعلم شيء واحد..انى انا كنت اعمى والان ابصر ..بيحط الحقيقه قدامه انا اعرف حاجه واحده بس.. هتقعد تتوهني لا.. انا هاقول لك الحقيقه ...وعايز اثبات للحقيقه هو انا. إحنا احبائي ربنا عاوز يرسلنا للعالم شهاده له.. مجرد حقيقه مافعلوا المسيح معنا ..بس ..اعظم كروزه الرجل المولود اعمي دا هو في شخص هو اعظم كرازه..الراجل المولود اعمى دة هو شخصة هو اعظم كرازه....كل انسان تلامس مع ربنا يسوع المسيح وحياتة اتغيرت هو اعظم كرازه...يبدد الباطل ..ويشهد للنور ..هو يرد على كل افتراء.. المسيح ارسلنا للعالم نور للعالم ..لو احنا تلامسنا مع المسيح وحبينا المسيح وعيشنا مع المسيح وحياتنا استنارت بالمسيح ماتخبط العالم ..وماصار هناك شهاده للباطل بهذا القدر.. لية؟... لانه احنا شهادتة احنا الحق ..تعرفون الحق والحق

يحرركم ..انتم شهودي ..انتم.. المسيحي عندما يكون فيه نور المسيح يفرق كثير ..عندما يصبح المسيحي يتلامس مع المسيح وصدق المسيح لانه اللي عملوا مع المسيح شيء عظيم جدا بس عن طريق اختبار عقلي صغير.خالص... ضع طين على عينك واغتسلت... هل طين يفتح عينين ولة يعميها اكثر ؟ عيش التواضع..طب انا عاوز حقى ،؟ تقول لي اتواضع .دة عكس عقلي ...ماتحبش العالم..افتكرت انت هتقول لي خذ ده وخذ ده ..لا لا ..انا هاقول لك عكس اللي انت تعرفه..هاقول لك عكس.. اللي انت عايز تعيش بية... انا منطقي مختلف.. خذ طين وحطه على عينك..احبائي ياما الوصايا تصطدم بعقولنا ...من اراد ان يكون اولا فليكن اخر الجميع ..دة طين بتضعة على عينك.. صدقت هتفتح.. ما صدقتش هتفضل زي ما انت . بيعوا امتعتكم واعطوا صدقه ..ده طين....على العين...إزاى....مش ممكن ... احب قريبك كنفسك من اراد ان يكون اولا فليكن اخر الكل . طين..تقدر ولة ما تقدرش ...اخذ طين الراجل الاعمى دة...وضعوا على عينية..وفعلا ذهب واغتسل ... ورجع بصيرا احنا كده احبائي. متى صدقنا الوصيه و نفذناها الحياه اختلفت. لما الحياه تختلف هنبقى احنا نفسنا اعظم كرازه..هيبقى

المسيح بيعرف العالم بينا . قال لك كده ان كان النور الذي فيكم ظلاما فالظلام كم يكون...الاعمى دة احبائي واجة كل النوعيات....واجة اللى ييفلسف الامور واللي بيقاوم..واللى بيدين و اللي بيحلل ..واجه اللي بيقف يتفرج واجه اللي بيقاوم واجه كل المواقف ...لكن في الاخر انتصر ..وكانت معجزه شفاء الاعمى من المعجزات اللي زعزعت سلطان الكتبه والفريسيين ..واللى أمن بة كثيرون بسببه لكن برده للاسف رجعوا عند الصليب وخافوا ثاني... ده احبائي الاختبارات اللي بيعملها لنا ربنا يسوع المسيح في الحياه باستمرار. اجى قدام اختبار للوصيه واجد نفسي ارجع ثاني..و انجح مره واجد نفسي اختبار وصيه ارجع ثاني.. امسك فى... لان هو لما خرج من المجمع هو قبلة. .ولما قابله قال له انت مين.؟؟فعرف هو مين.... وقالك اية سجد لة.....وأكنة بيقولة بس يكفيني انت... مجمع ايه مش عايز حاجه ناس مش عايز ناس... حتى اهلي ان رفضوني بسببك انا مش عاوزهم ...دة احبائي الانسان اللي يكون تلامس مع المسيح وحياتة استنارت ...صدقوني احبائي لما نقعد مع المسيح نحس بالنور ده.. لما ننفذ الوصيه.. نحس بالنور ده.. لما نصدق الكلام ..لما نقبل الكلام لما تلاقي حاجات كثير تتخطى

حدودك البشريه ..لما تلاقي حاجات بتتحدى عقلك ..صدقها..واسلك بالايمان لا بالعيان صدقها لانه هو اختبار صغير يا نجحنا يا فشلنا . ياتحط طين على عينك وعينك تفتح ..يا اما ما تصدقش ولا في قدرته ولا في طريقة...ياما ناس احبائي تصدق قدره الله لكن ما تصدقش طريقته..و ياما ناس تصدق قدرته وماتصدش طريقتة...والاثنين غلط ... لازم اصدق كلامة وانفذة...واثق فية..وعندما يقول لي ينبغي ان يصلي كل حين ولا يمل...اقولة حاضر ..لما يقول لي خلي قلبك نقى اقول له حاضر... لما يقول لي لا تحبوا العالم ولا الاشياء التي في العالم...اقولة حاضر يغنيك ويكفيك يخلي الناس دي كلها في عينيك قليله ...مش هو رأيهم اللي هيعيش به ..مش مدحهم هو اللى هيسرنى...مش تملقهم هو اللى هيسعدنى.. ابدا لو وقفوا كلهم ضدى... هاقول لهم الحق هعرفهم الحق.. قبلوا قبلوا ماقبلوش وعاقبوني يعاقبونى يكفيني هو ..عشان كده احبائي الناس اللي اعلان لهم المسيح ذاته قليلين جدا...اعلن نفسه للسامريه اعلن نفسه للمولود اعمى.. اعلان نفس لقلة من تلاميذه ..اللي يستهلوا ان يعلن لهم نفسه ...ويكونوا وصلوا لمستوى ادراك هو مين ... غير كده يقعد يقول له ده خاطى ازاي يعمل كده وازاي بيكسر

الناموس وازاي وازاي.. هو ده يا ما احبائي ننظر لناس النور قدامها لكن مش قادره تقتنع بية.. ضع الطين على عينك و صدق.. صدق ان هي دي الوسيله بتاعه الاستناره بتاعتك.. اضبط نفسك واضبط حواسك ..واضبط جسدك واصلبه. ووقفوا وارفع ايديك واقف مدة وكل مايكسل قل له لا ...وكل ما يقول لك هستفاد ايه من كده ...قول له اسكت وطاوع ..اقول لك كده.. لانكم اطعطم من القلب صوره التعليم التي تسلمتموها...دة احبائي الرجل المولود اعمى.. اللي تحدي كل الفئات دى وكان عمل المسيح فى حياته اكبر شاهد انت آية ... انت فى حد ذاتك أيه ..انت نور ..انت شهادة العالم يَخلص بكم ...العالم يستنير بكم ..العالم يعرف الحق منكم.. العالم يتعلم كل ما هو نافع ومفيد وبناء منكم ..
واحد من الاباء الاساقفه استلم ابروشيه ..اسمه القديس باسيليوس استلم ابراشيه كان فيها 18 اسره مسيحيه صلي لربنا قال له يا رب انا عاوز ال18 دول يبقى هما النواه عشان خاطر البلد كلها تعرفك ...وظل يزرع في اولاده وفي شعبو خصال المسيح وطبيعية المسيح وكلمه المسيح ونور المسيح لحد ما يقولوا انه.. حينما تنيح كان هناك 18 اسره وثنية في البلد... بقى

في الاخر في 18 اسره وثنية..احنا احبائي محتاجين ان احنا نكون نموذج للمسيح .انتم شهودي انتم نور المسيح ..الرجل المولد اعمى دة حياته في حد ذاتها هي عظة .التغير اللى حصل في حياته دة هو اكبر درس لمن هو المسيح ..والانسان الذى تلامس مع المسيح في داخله. يعرف يشهد.. اللي عرف شقاء الخطيه وتعستها .. واستنار يعرف يعني ايه يتكلم عن المسيح ويشهد المسيح دعوه يعرف يعني اية يتكلم عن المسيح ويشهد للمسيح....
دعوه احبائي ان احنا نتلامس مع المسيح نتذوقة .نتذوق عمله في داخلنا... ساعتها هنبقى مختلفين لا نسلك بحسب الناس ولا ناخذ بكلام الفلاسفه ولا الذين يدينون ولا اللى بيقاومة...لكن هتلاقي نفسك فعلا تعرف الحق والحق يحررك...وتلاقي حياتك كلها مش قادر تعمل فيها حاجه اجمل من انك انت تسجد لة... ربنا يكمل نقائصنا ويسند كل ضعف فينا بنعمته ولالهنا المجد الابد امين....

عدد الزيارات 440

العنوان

‎71 شارع محرم بك - محرم بك. الاسكندريه

اتصل بنا

03-4968568 - 03-3931226

ارسل لنا ايميل